منصة محمد السادس للحديث النبوي الشريف

السؤال

تخريج حديث

أورد هذا الحديث: (الفتنة نائمة، فمن أيقظها فعليه لعنت الله والملائكة والناس أجمعين) الشيخ ابن عرضون في كتابه "الوثائق" ولم أقف عليه بهذا اللفظ، أرجو من سيادتكم تخريجه بهذا اللفظ، بارك الله فيكم، وحفظ أمير المؤمنين من كل مكروه.

الإجابة

لم يرد بهذا اللفظ في كتب الحديث المعتبرة، وذكره عبد الرحمان بن زيدان في إتحاف أعلام الناس بجمال حاضرة مكناس 5/36 ومحمد المختار السوسي في المعسول 5/307. وذكره الرافعي في التدوين بأخبار قزوين من حديث أنس بن مالك بلفظ قريب منه: "الفتنة نائمة، لعن الله من أيقظها". ورمز السيوطي لضعفه في الجامع الصغير. وأورده نعيم بن حماد في كتاب الفتن عن ابن عمر بلفظ: "إن الفتنة راتعة في بلاد الله تطأ في خطامها، لا يحل لأحد أن يوقظها، ويل لمن أخذ بخطامها".