منصة محمد السادس للحديث النبوي الشريف

السؤال

درجة حديث

زر غبا تزدد حبا

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه، هذا الحديث رواه الإمام البزار في مسنده البحر الزخارعن أبي ذر رضي الله عنه قال : رسول الله صلى الله عليه وسلم: « زر غبا تزدد حبا » وروي عن عدد من الصحابة رواه البيهقي في الشعب والحاكم في المستدرك وغيرهما. وقال ابن الجوزي في العلل المتناهية بعد ذكر طرقه :" هذه الأحاديث ليس فيها ما يثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم. قال الحافظ ابن حجر في فتح الباري : قد ورد من طرق أكثرها غرائب لا يخلو واحد منها من مقال وقد جمع طرقه أبو نعيم وغيره وجاء من حديث علي وأبي ذر وأبي هريرة وعبد الله بن عمرو وأبي برزة وعبد الله بن عمر وأنس وجابر وحبيب بن مسلمة ومعاوية بن حيدة. وقد قوى معناه الحافظ السخاوي اعتبارا بمجموع طرقه قال رحمه الله: "أفرد أبو نعيم طرقه ثم شيخنا -ابن حجر- في الإنارة بطرق غب الزيارة، وبمجموعها يتقوى الحديث. وإن قال البزّار: إنه ليس فيه حديث صحيح، فهو لا ينافي ما قلناه". والحديث يشتمل على أدب الزيارة، ومراعاة ظروف المزور، وعدم الإثقال وجلب الملل. وهو أمر يختلف باختلاف أسباب الزيارة، وحال المزور.