منصة محمد السادس للحديث النبوي الشريف

السؤال

معنى حديث

السلام عليكم (النشرة من عمل الشيطان) مالمقصود بالنشرة؟ وهل يصح هذا الحديث؟

الإجابة

هو حديث أخرجه أبو داود في سننه من حديث جابر بن عبد الله رضي الله عنه. وقال الحافظ ابن حجر في فتح الباري: سنده حسن. ومعنى النشرة: قال الخطابي في معالم السنن: "النشرة: ضرب من الرقية والعلاج يعالج به من كان يظن به مس الجن، وقيل: سميت نشرة؛ لأنه ينشر بها عنه، أيْ يحل عنه ما خامره من الداء". وضبطها ابن حجر في الفتح بضم النون. وقال المازري في المعلم: "والنشرة أمر معروف عند أهل التعزيم، وسميت بذلك؛ لأنها تنشر عن صاحبها أي تخلي عنه". ويضيف المازري في توجيه الحديث: "ومحمل هذا على أنها أشياء خارجة عن كتاب الله وعن ذكره وعن المداواة المعروفة التي هي من جنس الطب المباح، ولعلها ألفاظ لا تجوز، أو استعمال بعض الأجساد على غير جهة صناعة الطب والتداوي على حسب ما كانت تعتقده الجاهلية من إضافة الأفعال لذوات هذه الأشياء". ويقول السهيلي في الروض الأنف: "وهذا - والله أعلم – في النشرة التي فيها الخواتم والعزائم وما لا يفهم من الأسماء العجمية". ويقول ابن حجر في الفتح عن معنى الحديث: "النشرة من عمل الشيطان، إشارة إلى أصلها ويختلف الحكم بالقصد فمن قصد بها خيرا كان خيرا وإلا فهو شر".