منصة محمد السادس للحديث النبوي الشريف

السؤال

النكاح

ما صحة حديث: حقٌّ علَى اللهِ عونُ؛ مَنْ نَكحَ التِماسَ العَفافِ عمَّا حرَّمَ اللهُ؟

الإجابة

هذا الحديث أخرجه الديلمي في الفردوس بمأثور الخطاب، وابن عدي في الكامل في ضعفاء الرجال من ترجمة يزيد بن عياض بن يزيد بن جعدبة الليثي. عن سعيد بن أبي سعيد المقبري، عن أبي هريرة، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: حق على الله عون من نكح التماس العفاف عما حرم الله. وقال عنه: وعامة ما يرويه غير محفوظ. وقال ابن القيسراني في ذخيرة الحفاظ عقب ذكره الحديث: وَيزِيد مَتْرُوك الحَدِيث. وضعفه المناوي في التيسير بشرح الجامع الصغير: 500/1. وأثبت ما في هذا الباب ما رواه الإمام الترمذي عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « ثَلاَثَةٌ حَقٌّ عَلَى اللَّهِ عَوْنُهُمُ الْمُجَاهِدُ فِى سَبِيلِ اللَّهِ وَالْمُكَاتَبُ الَّذِى يُرِيدُ الأَدَاءَ وَالنَّاكِحُ الَّذِى يُرِيدُ الْعَفَافَ ». قَالَ أَبُو عِيسَى هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ.و رواه كذلك الإمام أحمد و الحافظ ابن ماجه .