"يدعى نوح يوم القيامة فيقول: لبيك وسعديك يا رب، فيقول: هل بل

البحث

ابحث

نتائج البحث

"يدعى نوح يوم القيامة فيقول: لبيك وسعديك يا رب، فيقول: هل بلغت؟ فيقول: نعم. فيقال لأمته: هل بلغكم؟ فيقولون: ما أتانا من نذير. فيقول: من يشهد لك؟ فيقول: محمد وأمته، فتشهدون أنه قد بلغ {ويكون الرسول عليكم شهيدا}، فذلك قوله جل ذكره: {وكذلك جعلناكم أمة وسطا لتكونوا شهداء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيد} والوسط: العدل. وفي أخرى: ثم قرأ رسول الله صلى الله عليه وسلم {وكذلك جعلناكم أمة وسطا}، قال: عدلا، إلى قوله {شهيدا}.