عن ‌جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال: كان المسجد مسقوفا ع

البحث

ابحث

نتائج البحث

عن ‌جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال: كان المسجد مسقوفا على جذوع من نخل، فكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا خطب يقوم إلى جذع منها، فلما صنع له المنبر وكان عليه، فسمعنا لذلك الجذع صوتا كصوت العشار، حتى جاء النبي صلى الله عليه وسلم فوضع يده عليها فسكنت. خرج الأول في باب "النجار" من كتاب "البيوع"، والثاني في "علامات النبوة"، وفي بعض طرقه: فصاحت النخلة صياح الصبي.