«لو يعلم المار بين يدي المصلي ماذا عليه، لكان أن يقِف أربعين

البحث

ابحث

نتائج البحث

«لو يعلم المار بين يدي المصلي ماذا عليه، لكان أن يقِف أربعين، خيرا له من أن يمر بين يديه». قال أبو النَّضْر: لا أدري أقال أربعين يوما، أو شهرا، أو سنة.